الإيمان الإسلام الردة الكفر

الإيمان الإسلام الردة الكفر

ثبت في الحديث الصحيح الذي رواه البخاري ومسلم أن جبريل قال: يا محمد أخبرني ما الإيمان قال: « أَنْ تُؤْمِنَ باللهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتِبِهِ ورُسُلِهِ والْيَوْمِ الآخِرِ وتُؤْمِنَ بالْقَدَرِ خَيْرِهِ وَشَرِّهِ » فقال له جبريل: صدقت.

وقد جاء كلُ الأنبياء بدين واحدٍ هو الإسلام وهو الدين الوحيدُ الموافقُ للعقل السليم. قال تعالى: ﴿ إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللهِ الإِسْلاَمُ ﴾ وقال تعالى: ﴿ وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ ﴾[سورة آل عمران آية 85]

قال الإمام أبو حنيفة رضي الله عنه: لا يكون إسلام بدون إيمان ولا إيمان بدون إسلام فهما كالظهر مع البطن.

أنظر: أصول الإيمان الستة. أركان الإيمان

مقالات ذات صله