استعمال أداة الحكاية لنقل شىء مخالف للإسلام

استعمال أداة الحكاية لنقل شىء مخالف للإسلام

لنقل شىء مخالف للإسلام لا بد من استعمال أداة الحكاية كقول قال المؤلف كذا أو قال فلان كذا، إن كان بالقول أو الكتابة. كذلك قبل تشغيل تسجيل صوتي أو مرئي يحتوي على ما يخالف دين الإسلام وكذلك قبل إظهار شىء مخالف للشرع على الشاشة أو قبل طبعه لا بد من استعمال أداة الحكاية كقول مثلا أُظْهِر ما قال المؤلف. والدليل على ذلك قوله تعالى: ﴿ وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ ﴾ [سورة التوبة آية 30] وغير ذلك من الآيات.

وقد ثبت عن أحد الصحابة وهو عبد الله بن مسعود أنه أخذ بلسانه وخاطبه: يَا لِسَانُ قُلْ خَيْراً تَغْنَمْ وَاسْكُتْ عَنْ شَرٍّ تَسْلَمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ تَنْدَمَ، إِنِّي سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: « أَكْثَرُ خَطَايَا ابْنِ آدَمَ مِنْ لِسَانِهِ »، رواه الطبراني. ومن هذه الخطايا الكفر والكبائر.

أنظر: كَيْفَ يُحَافِظُ المُسْلِمُ عَلَى إيـمَانِهِ: إجْتِناب الوُقوع في الرّدّةِ والكُفْرِ

مقالات ذات صله