الإيمان بالله

منشورات في العقيدة الإسلاميّة للطَّبع

بسم الله الرحمن الرحيم الإسلامُ دِينُ جَمِيع الأنبياءِ اللهُ مَوْجُودٌ بِلاَ كَيْفٍ وَلاَ مَكَان كَيْفَ يُحَافِظُ المُسْلِمُ عَلَى إيـمَانِهِ بَيَانُ عِصْمَةِ الأَنبِيَاءِ صِفَاتُ اللهِ الثلاثَ عَشْرَة الدَلِيلُ عَلَى تَنْـزِيهِ اللهِ عَنِ المَكَانِ وَالجِهَةِ مِنَ القـُرْءَان الملائكة الكرام أقوال العُلماءِ في تنزيه الله عن مشابهة المخلوقات تَفْسِيرُ آيَاتٍ قُرآنِيَّةٍ جَوَازُ قِرَاءَةِ القـُرْءانِ عَلَى المَيتِ

العقيدة الإسلامية

ابن معلم القرشي في كتابه نجم المهتدي ورجم المعتدي

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيم ابن معلّم القرشي ترجمه الحافظ ابن حجر في كتابه الدّرر الكامنة في أعيان المائة الثّامنة الجزء الرّابع. ولد في مصر سنة ٦٦٠ هـ وتوفّي سنة ٧٢٥ هـ بدمشق قال ابن معلم القرشي في كتابه نجم المهتدي ورجم المعتدي : « وهذا مُنتَظمٌ مَن كفرُهُ مُجمَعٌ عَليهِ ومَن كفَّرناهُ مِن أهلِ القِبلةِ كالقائلينَ بِخَلقِ القُرءآنِ وَبأنَّهُ لايَعلَمُ المَعدوماتِ قَبلَ وُجودِها ومَن لايُؤمِنُ بالقَدرِ وكذا مَن يَعتقدُ أنَّ اللهَ جالسٌ عل...

الفقه الإسلامي

معاصي الأذن استماع إلى المزمار وآلات المعازف

يحرمُ الاستِماعُ إلى الْمِزْمارِ وآلات المعازف (الأوتار) والغيبة والنّميمة وسَائرِ الأصْواتِ الْمُحَرَّمَةِ، بخِلافِ ما إذا دَخلَ عليهِ السَّماعُ قَهرًا وكَرِهَهُ ولَزِمَهُ الإنكارُ إنْ قَدرَ.

خطب جمعة مكتوبة

خطبة الجمعة عن تَنْزِيه اللهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَنِ المَكَانِ

مِنْ أُصُولِ عَقَائِدِ الـمُؤْمِنِينَ الَّتِي دَلَّتْ عَلَيْهَا الأَدِلَّةُ وَالبَرَاهِينُ القَاطِعَةُ مِنَ القُرْءَانِ وَالحَدِيثِ وَالعَقْلِ وَالإِجْمَاعِ تَنْزِيهُ اللهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَنِ التَّحَيُّزِ فِي مَكَانٍ أَوِ الاِنْتِشَارِ فِي الأَمَاكِنِ، فَرَبُّنَا سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى هُوَ خَالِقُ الـمَكَانِ، كَانَ قَبْلَ الأَمَاكِنِ كُلِّهَا مِنْ غَيْرِ احْتِيَاجٍ إِلَيْهَا ثُمَّ خَلَقَ الأَمَاكِنَ وَبَعْدَ خَلْقِهَا مَا زَالَ كَمَا كَ...