اتقوا الله فالدنيا لا تغني من الآخرة

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ

اتقوا الله فالدنيا لا تغني من الآخرة وقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام: « لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع، عن عمره فيما أفناه، وعن جسمه فيما أبلاه، وعن ماله من أين أخذه وفيما أنفقه، وعن علمه ماذا عمل به » فمهما جمع الإنسان من المال الحرام وتنعم به فإنه زائل فعليكم بتقوى الله وذكر الآخرة وذكر الموت، قال الله تعالى: ﴿قُلْ مَتَاعُ الدُّنْيَا قَلِيلٌ وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ لِّمَنِ اتَّقَىٰ﴾ فمهما جمع الإنسان من المال وتنعم بأنواع الملذات والمشتهيات لا بد أن يفارق ذلك بالموت. اذكروا ما جرى لمن قبلكم من الذين جمعوا الأموال كقارون الذي خسف الله به وبداره الأرض والذهبِ الكثير الذي كان جمعه وكان قدر ذهبه ما لا يوجد اليوم عند دولة من الدول، وكذلك ما جرى لشداد بن عاد الذي حكم الدنيا وكان تحت يده مائتان وستون ملِكًا وكان على الكفر وأراد أن يبني مدينة أوصافها كما سمعه من أوصاف الجنة فجمع الذهب والجواهر من الدنيا وبنى في ثلاثمائة سنة مدينة شبهها بالجنة ثم دمره الله تعالى وقومه قبل أن يدخلها وكان عمره تسعمائة سنة.

مكلف شرعا أحكام شرعية واجبات دينية أهل السنة حساب موت تحذير شكر في إسلام ثقافة إسلامية نصائح إسلامية نصيحة دينية نصائح دينية، سني أمر بمعروف ونهي عن منكر تذكير ديني إسلامي دروس دينية إسلامية دروس صوتية شداد بن عاد تقوى الله موعظة مواعظ